النظام العالمي الجديد...حقائق مفزعة...الجزء السابع

النورانيون... الفلسفة...الجزء الثالث والأخير 3. السرية: لقد امتازت الحركة النورانية بميزة هامة إضافية وهي السرية حيث استفادت مما توصلت إليه الحركة الماسونية في هذا المجال حيث كان أدام فايسهاوبت Adam Weishauptعضوا فيها قبل أن يؤسس النورانية. السرية لا تعني فقط المحافظة على المعلومات التي تدور ضمن الحركة داخلها، بل أن كل معلومة يُحدد المستوى الذي سيتم تداوله فيها ضمن الحركة، فما يعرض على أعضاء المستوى الثالث مثلا، يختلف عما يعرض على أعضاء المستوى السابع مثلا. 4. الرمزية: تعتبر هذه الميزة وثيقة الصلة بالميزة السابقة، فمعظم ما يتم تداوله في الحركة هو عبار عن رموز (لا يفهمها العامة) حتى الطقوس التي يتبعها الأعضاء عند الانتقال من مستوى إلى أخر هي عبارة عن مجموعة من الطقوس الرمزية التي لا يفهمها إلى الخبير في هذا المجال (حتى العضو لا يفهمها أو لا يفهم معظمها). كما أن للرمزية فوائد أخرى فهي توحي للعضو الذي يدخل لهذه الحركة بأنها ذات مستوى ثقافي رفيع وأنها مبنية على أسس فكرية وحضارية متينة وموغلة في القدم. كما ان الرمزية تستخدم للإعلان عن مدى نفوذ هذه الحركة وسطوتها ومدى ملكيتها، فأنت مثلا عندما تشاهد مبنى عليه علم لدولة ما، فإنك تدرك بأن هذا المبنى يعود لتلك الدولة، أما بالنسبة للنظام العالمي الجديد والحركة التي كان لها الدور الأكبر في نشوئها (النورانية) ، فإنه كما أسلفنا، فإن هذا النظام ليس له علم خاص به، أو متحدث رسمي، أو اسم حتى، لذلك تستخدم سلسلة من الرموز للدلالة عليه وعلى نفوذه ، بحيث تكون هذه الرموز غير مفهومة للعامة ، وإنما يفهمها فقط من هو مؤهل لقراءة هذه الرموز وهو بالتأكيد ذو مستوى معين من الثقافة والمعرفة. طبعا سيتم الحديث عن هذه الرموز في عدة أجزاء لاحقا، والتي هي أصلا عبارة نتاج حضاري مسروق من الحضارات الفرعونية والبابلية والآشورية والسومرية والكنعانية وغيرها. 5. التراتبية: تمتاز الحركة النورانية بتراتبية صارمة، فمثلا العضو في مستوى معين يعرف فقط من هو رئيسه في المستوى التالي، ولا يعلم أي شيء عن المستويات الأعلى، أي كما يقال "المعرفة على قدر الحاجة"، حتى رئيسه المباشر يعرفه غالبا باسمه الحركي وليس باسمه الحقيقي. طبعا مع ازدياد نفوذ النظام العالمي الجديد، انخفض الالتزام بهذه المبادئ، حيث بدء الأعضاء يشعرون بثقة أكبر في الإعلان عن أنفسهم وشرح بعض رموزهم للدلالة عن مدى قوتهم ونفوذهم. لقد أتاحت هذه الميزات للنورانية قدرة هائلة على التجدد ومقاومة الأعداد الذين حاولوا القضاء عليها لكنها كانت قادرة على التجدد في كل مرة... طبعا معظم الحركات السرية في العالم) إن لم نقل كلها (، تستخدم بعض أو كل الأفكار التي ذكرناها سابقا، طبعا ليس ببراعة النورانية. لكن السؤال الذي يطرح نفسه، من أين جاءت فلسفة الحركات السرية مثل النورانية... هل للموضوع علاقة باليهودية...يتبع المصدر: http://t.co/8uV4jLpusK

المنتديات